أنت هنا

الرؤية :

أن يكون القسم رائدًا على المستوى الوطني والدولي في مجال تدريس علم الأمراض وخدمات التشخيص والرعاية للمرضى والأبحاث العلمية.

الرسالة :

1. تخريج طلاب لديهم قدرات نظرية وعلمية قوية ، تشمل فروع طب المختبرات المختلفة ، مع استمرارية التحديث لهذه القدرات لذوي التخصص في ظل التطور الحثيث في فروع هذا العلم، وهذه القدرات تعد الطالب لتلقي العلوم السريرية في مراحل متقدمة و تطوير إمكانياته خلال حياته المهنية.

2. تشجيع البحث العلمي في مجال علم الأمراض ، ومعرفة العوامل والميكروبات المسببة للأمراض ، وتشخيصها مخبريًا على أسس علمية قوية ، تعود بالفائدة على تطوير هذا التخصص وبالنفع للمجتمع.

3. تقديم خدمات طبية واستشارية على أعلى مستوى للمساهمة في علاج المرضى.

4. المشاركة الفعالة في تدريب كفاءات طبية عالية على كافة المستويات والتخصصات.

الأهداف العامة :

1. توفير كل الإمكانيات اللازمة لتخريج أطباء متميزين عن طريق تهيئة الوسط العلمي المناسب الذي يحوي المدرس المؤهل القادر والتجهيزات الحديثة في المختبرات ، وقاعات الدراسة والوسائل التعليمية على أرقى المستويات العالمية.

2. الإشراف على برامج تدريب فنيي وأخصائيي المختبرات ، وأطباء الزمالة في تخصصات علم الأمراض النسيجي وعلم أمراض الدم وعلم الأحياء الطبية الدقيقة وعلم الأمراض الإكلينيكي.

3. تشجيع ودعم البحوث العلمية في كافة فروع الطب المخبري .

4. تطوير مستوى الخدمات المخبرية والطبية المقدمة لمرضى المدينة الطبية.

نشأة القسم:

يعدّ قسم علم الأمراض من أكبر الأقسام في كلية الطب بجامعة الملك سعود والتي تعتبر أول كلية طب أنشئت بالمملكة ضمن كليات جامعة الرياض سابقًا التي تعدّل اسمها إلى جامعة الملك سعود لاحقًا.

ومنذ إنشاء كلية الطب فإن قسم علم الأمراض بكافة وحداته يعمل على تطوير هذا العلم في كافة المجالات الأكاديمية والتدريبية والبحثية والخدمية منها، فقد تخرج ومازال يتخرج من هذا القسم وكلية الطب بوجه عام كفاءات عالية من الأطباء ذوي قدرات علمية مميزة. ويسعى قسم علم الأمراض جاهدًا إلى تطوير مستوى التدريس والتدريب ليصل للمعايير العالمية عن طريق تطوير أساليب التدريس واستخدام التكنولوجيا الحديثة في التدريس بالإضافة إلى المراجعة الدورية للمقررات، كما يقوم القسم بتطوير مهارات أعضاء هيئة التدريس وتوفير احتياجاتهم للقيام بالأبحاث العلمية النافعة في كافة فروع هذا القسم.

يسعى قسم علم الأمراض إلى رفع مستوى الجودة والنوعية للخدمات الطبية والمخبرية المقدمة للمرضى ، وقد حصل القسم على الاعتماد الأكاديمي ضمن منظومة كلية الطب وحصلت المختبرات التشخيصية بمستشفى الملك خالد الجامعي ومستشفى الملك عبد العزيز الجامعي والذي يشرف عليهما القسم ، على الاعتماد الكندي واعتماد الكلية الأمريكية لعلم الأمراض اعترافًا بكفاءة و جودة الخدمات الطبية المقدمة بهما